تطور الطيران ومستقبل السياحة العالمية: رحلة من التنافس الدولي إلى عولمة التنوع الثقافي

التطور الصناعي والتقني الكبير الذي شهدته منظومة الطيران منذ عقود، ابتداءً من الخمسينيات ودخول الطيران الاقتصادي، زادت السرعة والكفاءة في وسائل النقل الجوي. هذا التقدم جعل السفر بين الدول أكثر فاعلية وساهم على زيادة حركة السياحة العالمية بأسعار منافسة تعزز العولمة وتقارب الشعوب والتبادل الثقافي. هذا التقدم أثر إيجابيًا على المنافسة بين الدول في الابتكار والابداع وايجاد تنوع اكبر في منظومة السياحة، حيث سعت الدول لرفع مستوى العلامة الوطنية Nation Branding والقوى الناعمة وجذب الاستثمارات الدولية.

تقوم الدول بتعزيز ميزاتها التنافسية من خلال تطوير البنية التحتية، وبناء صورة إيجابية عنها لتعزيز تصدير منتجاتها وثقافتها وحضارتها ومواردها الطبيعية، مما يسهم في تعريفها في الساحة الدولية وتعزيز السياحة والتبادل الثقافي وجذب الاستثمارات.

 

منظومة النقل ساهمت في حراك للاقتصاد العالمي، 57-60% من الحراك البشري العالمي يتم من خلال منظومة الطيران والتي ساهمت في تطور ورفع معدلات السياحة السعودية وزوار بيت الله الحرام وتأدية شعائر ‎الحج والعمرة

السياحة تعد حجر الزاوية للاقتصاد العالمي، حيث تشكل مصدرًا رئيسيًا للتفاعل بين الشعوب والتعرف على الثقافات. يعود ذلك جزئيًا إلى تطور منظومة الطيران، والتنافس الدولي، والحراك الايجابي لمنظمات السياحة العالمية.

عدد وظائف السفر والسياحة حول العالم من 2019 إلى 2022، مع توقعات لعامي 2023 و2033

نمو شركات الطيران العالمية وتوسع شبكاتها فتح أفقًا جديدًا للدول والمسافرين، مما يزيد من إمكانيات الوصول إلى وجهات جديدة. هذا يعزز التفاعل الدولي ويشجع على استكشاف وجهات سياحية متنوعة. تتنوع أشكال السياحة لتشمل الثقافية، والطبيعية، والرياضية، والتاريخية، والدينية، والتسوق، والمعارض، والمؤتمرات والاقتصادية، ومع التحول نحو استدامة السياحة، يصبح الحفاظ على البيئة أمرًا حيويًا تسعى جاهده منظومة الطيران في ان يكون لها دور ايجابي في الاستدامة والحفاظ على البيئة واطلاق مبادرات محلية ودولية تعزز السياحة والحفاظ على البيئة كما نراه في مبادرات رؤية السعودية 2030.

إجمالي مساهمة السفر والسياحة في الناتج المحلي الإجمالي في جميع أنحاء العالم في عامي 2019 و2022، مع توقعات لعامي 2023 و2033

تسعى المملكة من خلال رؤية السعودية 2030 لتعزيز دورها كمركز للخدمات اللوجستية العالمية، وهذا يرتبط بشكل مباشر بتقدم البحث والابتكار في وسائل النقل الجوي والمرونة في استراتيجيات الربط الجوي الدولي. تطور خدمات الطيران العام والاقتصادي فتح فرص الأعمال والاستثمار العابر للحدود. الربط والخدمات اللوجستية ساهمت بشكل في كبير جلب الاستثمارات الأجنبية المباشرة وتبادل الخدمات الاقتصادية بين الدول وتعزيز المحتوى المحلي الاقتصادي.

لتحقيق مستهدفات برنامج ضيوف الرحمن، تم الإعلان في مؤتمر ومعرض خدمات الحج والعمرة 2024 عن إطلاق شركة السعودية للحج والعمرة من قِبل الخطوط السعودية، بهدف تحسين خدمات الحج والعمرة بشكل كبير، حيث تخطط للاستثمار في طائرات ليليوم الكهربائية لتسهيل نقل ضيوف الرحمن من جدة إلى مكة المكرمة، وهي خطوة قوية تعزز مستوى الخدمات في سوق الحج والعمرة وتساهم في تحقيق أهداف المملكة لتحسين خدمات الحجاج والمعتمرين، بالإضافة إلى زيادة نمو السياحة الدينية في عدد السياح والحجاج والمعتمرين.

تستمر الاستثمارات الكبيرة السعودية في الابتكارات والشركات الناشئة التي تدعم تنوع الاقتصاد وتساهم في جودة الحياة مما جعل السعودية تحقق المركز الأول في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا للمرة الأولى من حيث حجم الاستثمار الجريء في عام 2023. وجود القيادات الملهمة مع التعاون مع الجهات المختلفة ورواد الاعمال والتمكين والابتكارات Collaboration- Enablement – Innovation يسرع من تطور الطيران لكي يستمر في تطوير السياحة العالمية، وأن التنوع في أشكال السياحة يعكس التقدم المستمر والتطلعات للمستقبل، حيث يتمثل التواصل والتبادل بين الثقافات في محور هذا التطور المستدام.

Comments are closed.

  • Facebook
  • LinkedIn
  • Twitter
  • Flickr
  • YouTube
Please Fill Out The YT (Youtube) Slider Configuration First